منوعات

هطول أمطار غزيرة على ينبع.. والأرصاد: تستمر حتى السادسة صباحاًوالحربي”: هذه المناطق الـ9 على موعد مع أمطار غزيرة.. بدءاً من اليوم

تشهد مدينة ينبع الصناعية -الآن- هطول أمطار غزيرة، كما شهدت محافظة ينبع ومراكز شمال المحافظة، هطول أمطار من خفيفة إلى متوسطة، جعلها الله أمطار خير وبركة.

وأصدرت هيئة الأرصاد وحماية البيئة، تنبيهاً متقدماً باستمرار هطول أمطار رعدية متوسطة إلى غزيرة تُصحب بزخات من البرد ورياح نشطة مثيرة للأتربة، وقد تؤدي إلى جريان السيول على محافظة ينبع.

وأضافت “الأرصاد” أن الحالة تشمل: (المدينة المنورة، وبدر، والرايس، والمسيجيد، والفريش، واليتمة، والحناكية، والأجزاء المجاورة)؛ موضحة أن الحالة تستمر إلى الساعة السادسة من صباح غد السبت.

أكد خبير الطقس رئيس وحدة الدراسات العليا بكلية الأرصاد بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة علي الحربي، أن آخر تحديثات النماذج العددية تشير إلى استمرارية هطول الأمطار على أجزاء واسعة من المملكة خلال الخمسة أيام القادمة، تشمل 9 مناطق.

الحربي”: هذه المناطق الـ9 على موعد مع أمطار غزيرة.. بدءاً من اليوم

وقال “الحربي: تشمل الحالة منطقة مكة المكرمة وعلى وجه الخصوص الأجزاء الشمالية والشرقية منها، وأجزاء من سواحلها؛ بما في ذلك محافظة جدة، وتشتد غزارة الأمطار كلما اتجهنا شمالاً نحو رابغ ومستورة وحتى سواحل المدينة، وتشمل أيضاً عموم منطقة المدينة المنورة، والقصيم، وحائل، وتبوك، والحدود الشمالية، والشمالية الشرقية.

وأضاف: الغزارة متوقعة على هذه المناطق، ولا يُستبعد جريان الأودية جراء غزارة هذه الأمطار خلال الخمسة أيام القادمة؛ مشيراً إلى أن الأمطار تشمل أيضاً منطقة جازان وعسير والباحة.

وأهاب “الحربي” بالجميع الابتعادَ عن مجاري السيول والأودية وعدم المجازفة، واتباع إرشادات الدفاع المدني في ذلك، ومتابعة النشرات الجوية وتحديثاتها.

شاهد.. كفاءة عالية لشبكة تصريف الأمطار رغم تواصلها بينبع الصناعية

تستمر إلى 11:30 مساء.. والشوارع والطرق الرئيسة والحركة المرورية لم تتأثر

أثبتت شبكة تصريف مياه الأمطار بمدينة ينبع الصناعية كفاءة عالية في التعامل مع كمية الأمطار التي هطلت على المدينة، وما زالت تهطل بشكل متقطع؛ إذ قاومت شبكات التصريف هذه الكميات.

وفي التفاصيل، رغم تواصل هطول الأمطار على مدينة ينبع الصناعية، إلا أن الشوارع والطرق الرئيسة لم تتأثر بكمية الأمطار، فقد سارت الحركة المرورية بطريقة سلسلة وانسيابية تامة، ومارس قاطنو مدينة ينبع الصناعية حياتهم بشكل طبيعي بفضل جودة وكفاءة شبكة تصريف مياه الأمطار التي نفذتها الهيئة الملكية بينبع منذ إنشاء المدينة؛ لاستيعاب أعلى معدل للأمطار والسيول، وباتت أكثر كفاءة وفاعلية بعد مشاريع التكسية والتحسين والصيانة المستمرة خلال السنوات الماضية.

وتحرص الهيئة الملكية بينبع ممثلة في قطاع التشغيل والصيانة على إجراء الصيانة الدورية لمناهل تصريف المياه بشكل دوري ومنتظم، وتنظيف جميع الفتحات، والتأكد من سلامة الشبكات، وضمان عملها بأفضل صورة ممكنة، وعملت على توفير المعدات والآليات اللازمة، ووضع الخطط اللازمة للتحرك السريع ومعالجة الموقف عند سقوط كميات كبيرة من الأمطار.

ويحرص المختصون في قطاع التشغيل والصيانة بالهيئة الملكية بينبع على نشر الفرق الميدانية في الطرق الرئيسة والفرعية؛ من أجل تقديم الدعم والمساندة لكل من يحتاج إليها، بالإضافة إلى التأكد من عدم انسداد فتحات التصريف، على الرغم من ضعف احتمالية وجود تجمعات للمياه بفضل البنية التحتية المتميزة لمدينة ينبع الصناعية التي جعلتها واحدة من أفضل المدن على مستوى العالم.

وكانت محافظة ينبع وبعض من مراكزها ومدينة ينبع الصناعية قد شهدت هطول أمطار من خفيفة إلى متوسطة، فيما استمتع الأهالي بالأمطار.

من جهة ثانية، أصدرت هيئة الأرصاد وحماية البيئة تنبيها متقدما باستمرار هطول أمطار رعدية متوسطة إلى غزيرة تصحب بزخات من البرد ورياح نشطة مثيرة للأتربة، وقد تؤدي إلى جريان السيول على منطقة المدينة المنورة.

وأضافت “الأرصاد” أن الحالة تشمل ينبع والرايس ومستورة والعيص وبدر والفقير والفريش واليتمة والأكحل والمدينة المنورة والأجزاء المجاورة لها، موضحة أن الحالة تستمر إلى الساعة الحادية عشرة والنصف من مساء اليوم الخميس.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق